التخطي إلى المحتوى
نكشف الشروط الجزائية فى عقود  قطبى الكرة المصرية  والاسماعيلى

كتب : محمد رجب

الشرط الجزائي هو أحد شروط العقد، يمكن لأي طرف من أطرافه التمسك به ويمكن أيضاً التنازل عنه باتفاق الطرفين، وبصفة عامة فإن العقود وإن كان لها قوتها واحترامها فلا يعني ذلك أنه لا يمكن فسخها، وطالما أن أي طرف من أطرافها قد وصل إلى مرحلة لا يمكن معه الاستمرار فيها لأي سبب من الأسباب فإنه لا  أن تكون هناك طريقة للتحلل منها وفسخها .

وفى العقد الاخير من القرن الحالى ، انتشرت ظاهرة الشرط الجزائى بشكل كبير لكن بؤرة تفجرها  جاءت  بعد  نجاح  أثرياء العاصمة الفرنسية  باريس سان جيرمان فى ضم البرازيلى نيمار لصفوف الفريق عن طريق كسر الشرط الجزائى فى عقده مع  برشلونة الأسبانى .

وتسلط  فكرط نيوز  الضوء على قيمة الشروط الجزائية فى عقود قطبى الكرة المصرية بالاضافة إلى الاسماعيلى .

كما يهيمن الدورى الاسبانى على معظم الشروط الجزائيه العالمية، يسيطر الزمالك على الشروط الجزائيه المصرية  كأكثر نادى مصرى يملك لاعبيه عقود مشروطة للرحيل .

حيث  اتفق  مرتضى منصور رئيس النادى مع مهاجم الفريق باسم مرسى عند توقيع العقود الجديدة على شرط جزائى فى العقد بقيمة 25 مليون جنيه على الطرفين.

و يتواجد شرط جزائي في عقد طارق حامد مع الفريق الابيض، بقيمة مليوني دولار وهو ما يعتبر رقم كبير للغاية ويصل لما يقرب من  36 مليون جنيه .

وعن حديث الساعة محمد ابراهيم ،  والانباء المتردده  عن محاولات الاهلى التعاقد معه ، واستغلال  بند الشرط الجزائى المدون فى عقده مع الأبيض والمقدر قيمته بـ500 ألف دولار أى ما يوازى 9 ملايين جنيه مصرى، نكشف أن  الشرط الجزائى  موجه لغير الاندية المصرية بمعنى أن النادى الاهلى يحتاج نادى غير مصرى  بمثابة محلل ينتقل إليه اللاعب ثم يعود منه للفريق الاحمر .

ومن أغرب الشروط الجزئية ، الشرط الجزائى المدون فى عقد النيجرى معروف يوسف لاعب نادى الزمالك حيث ينص العقد على إمكانية رحيله فى أى وقت وإلى أى نادى  مقابل  5 ملايين جنيه، وهو مبلغ ضئيل جدا فى سوق الانتقالات .

ويملك  الحارس الدولى أحمد الشناوى ، شرط جزائى ربما يعتبره البعض كبيرا، والبعض الاخر يعتبره ليس بالكبير على لاعب بحجم وموهبة الشناوى ، حيث تبلغ  قيمة الشرط الجزائى  2 مليون دولار فى عقده مع الزمالك.

على الضفة الاخرى وبالتحديد فى القلعة الحمراء فأن الوضع مختلف تماما ، حيث نجحت بالفعل إدارة المارد الأحمر فى تحجيم الشروط الجزائية فى عقود نجوم  الفريق ، وخرج فقط عن القاعده المغربى وليد ازارو   الذى حصن الاهلى  عقده مع  الفريق   بشرط جزائى ضخم يعتبر هو الأكبر فى مصر حاليا حيث  يبلغ قيمته 4 مليون دولار .

وفيما هو له صلة بالاهلى اشترط لاعب الانتاج الحربى السابق والمهاجم الواعد عمر السعيد  عند توقيعه لوادى دجلة ان ينص عقده على بند يسمح له بالانتقال للنادى الاهلى متى يشاء بمبلغ 4 مليون جنيه.

وفى المعسكر الأصفر ، عند دراويش الكرة المصرية ، يرفض المهندس إبراهيم عثمان رئيس مجلس إدارة النادى الإسماعيلى بشكل قاطع وضع شروط جزائية فى عقود نجوم الفريق حيث كان الشرط الجزائى الاخير فى عقد لاعب إرتداء القميص الاصفر من نصيب محمد عادل جمعة الذى رحل لبتروجيت بعد دفعه قيمة الشرط الجزائى المقدر ب 2 مليون و250 الف .

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: